شروط التسجيل

أن يكون مكفوفا أو ضعيف البصر،
دون وجود أي إعاقة أخرى

ألبوم الصور

العوهلي: فتح مسار لدكتوراه الإعاقات الذهنية والتوحد

احتفلت جامعة الخليج العربي أمس باليوم العالمي للتوحد بمشاركة مراكز رعاية التوحديين في البحرين والمنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية.

وأقامت معرضاً لمنتجات مراكز التوحد والتوحديين في البحرين والمنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية وعرضت الدكتورة دلال الشروقي وهي أم لطفل توحدي تجربتها في التغلب على معوقات التوحد.

وفي كلمة ألقاها خلال رعايته لافتتاح الفعالية قال رئيس الجامعة د.خالد العوهلي هذا هو اليوم الثاني من إبريل اليوم العالمي للتوحد ذلك اليوم الذي نجتمع فيه لنؤكد بأن التوحديين هم أناس يستحقون الاعتراف منا على أنهم بشر ويجب توفير الاحترام والرعاية اللازمة لهم.

كما يجب أن نحسن فهمهم وأن نعي أن التوحد اضطراب عالي الانتشار في جميع الطبقات العرقية والاجتماعية والاقتصادية.

كما يجب أن نعي أن هذا الاضطراب تظهر علاماته منذ أشهر الولادة الأولى ويمكن تشخيصه خلال السنوات الأولى من عمر الطفل ولأن طبيعته نمائية أو ارتقائية فهو يصاحب الطفل في جميع مراحل حياته الأمر الذي يوجب العمل على توعية المجتمع بأعراضه وأفضل السبل والوسائل للتعامل معه.

وتابع نحن في جامعة الخليج نفخر بوجود برنامج أكاديمي يهتم بدراسة الإعاقات الذهنية من جانب والتوحد بمظاهره وطرق تشخيصه والعوامل المؤثرة فيه من جهة أخرى هذا البرنامج الأكاديمي هو الأول والوحيد الذي يمنح درجتي الدبلوم والماجستير في الإعاقة الذهنية والتوحد وربما سيتم التأسيس بفتح مسار الدكتوراه في المستقبل القريب إنه البرنامج الوحيد على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي تحديدا، بل وفي المنطقة العربية عامة.

من جانبه، قال نائب عميد كلية الدراسات العليا لشؤون الدراسات التربوية الدكتور موسى النبهان إن العالم بدأ يهتم بمرض التوحد منذ عام 2007 حينما أعلنت الأمم المتحدة في ذلك العام تاريخ الثاني من أبريل يوم عالمياً لمرض التوحد

الأنشطة والبرامج

whats-sub-block1.png

طلاب المعهد

whats-sub-block2.png
facebook Twitter Youtube Linkedin instagram