شروط التسجيل

أن يكون مكفوفا أو ضعيف البصر،
دون وجود أي إعاقة أخرى

ألبوم الصور

الخياط يدعو إلى تهيئة ذوي الاحتياجات قبل دمجها

سوسن دهنيم

يقيم المعهد السعودي البحريني للمكفوفين دورة تدريبية على الحاسوب ولغة برايل للمكفوفين وأولياء أمورهم، إضافة إلى المدرسين بمدارس الدمج ممن رشحتهم وزارة التربية والتعليم، وذلك ابتداء من أمس وتستمر حتى يوم الخميس المقبل.

وأثنى مدير المعهد عبد الواحد الخياط على قرار وزارة التربية والتعليم بدمج الطلبة من ذوي الإعاقات في مدارس الحكومة، غير أنه أكد بذات الوقت ضرورة تهيئتهم قبل دمجهم ليستطيعوا مواصلة حياتهم بشكل طبيعي، موضحاً أن هدف المعهد من إقامة الدورات التدريبية والمحاضرات التثقيفية والتوعوية، يندرج تحت إطار حماية النفس من الاعتداء والطرق المثلى للتعامل مع المكفوفين.

واستصعب الخياط مسألة دمج الطلبة المكفوفين في مدارس الحكومة بدءاً من الصف الأول الابتدائي وذلك بسبب حاجة هؤلاء الطلبة لتعلم لغة برايل كتابة وقراءة، في ظل عدم إجادة جميع مدرسي التربية والتعليم هذه اللغة الخاصة بالمكفوفين، فضلاً عن حاجتهم لتعلم فن الحركة وطرق التعامل مع المبصرين.

وناشد الخياط وزارة التربية والتعليم بتخصيص عدد من المدرسين بالمعهد ليقوموا بمتابعة الطلبة في مدارس الدمج الحكومية بعد تفريغهم لهذا الغرض، ليتسنى للمعهد دمج الطلبة منذ الصف الأول الابتدائي على أن يخصص كل مدرس للإشراف على الطلبة المدموجين من المكفوفين في مدرستين كأقصى حد يقوم خلالها بتعليم الطالب لغة برايل قراءة وكتابة إضافة إلى تدريبه على الحاسب الآلي والبرامج الناطقة المخصصة للمكفوفين وفن الحركة ومتابعته خلال يومه الدراسي لئلا يرهق الطالب والمدرس المبصر إنجاحاً لعملية الدمج.

وأكد الخياط أن المعهد يقع الآن تحت الإشراف الكامل لوزارة التربية والتعليم بعد أن كان مدة 36 عاماً يقع تحت إشراف وزارة التربية والمملكة العربية السعودية على الرغم من استمرار إطلاق اسمه عليه تقديراً لدعم المملكة العربية السعودية الكبير الذي غمرت به المعهد منذ تأسيسه وبجهود الجهتين استطاع المعهد تخريج عدد من الكوادر المؤهلة الناجحة في مملكة البحرين والدول العربية والإسلامية التي كانت تثق بالمعهد وتسجل أبناءها للدراسة في صفوفه.

وبين مدير المعهد عبد الواحد الخياط أن الدورة استمرار للدورات التي يقيمها المعهد طوال العام، حيث قدم العديد من الدورات على الحاسب الآلي ولغة برايل وفن الحركة للمكفوفين وأولياء الأمور والمدرسين، مشيراً إلى أن دورات فن الحركة مهمة جداً للطلاب وأولياء أمورهم للتعرف على الطريقة المثلى للتعامل مع الكفيف إضافة إلى تعزيز ثقة الكفيف بنفسه أثناء تحركه وحيداً باستخدام عصاه البيضاء وإحساسه بالاستقلالية من خلال عدم احتياجه للآخرين أثناء تنقله، خصوصاً وأن المعهد يقدم هذه الدورة داخل المعهد وفي المجمعات والأسواق والحدائق العامة، وذلك بالتعاون مع معلمة فن الحركة التي تقاعدت ومازال المعهد يستعين بها حتى اليوم لتقديم هذه الدورات.

ويحضر الدورة التي يقيمها المعهد هذا الأسبوع 8 أشخاص بينهم سيدة فقدت بصرها منذ عام واستطاع المعهد أن يحفزها لتعلم الكمبيوتر ولغة برايل لتستطيع مواصلة مشوارها العملي خصوصاً وأنها خريجة، كما سيقدم المعهد دورات على الحاسوب وفن الحركة بداية العام الدراسي القادم للطلبة وأولياء أمورهم للاستفادة من البرامج والحواسيب التي توفرها وزارة التربية والتعليم للمكفوفين.

ويضم المعهد الآن 40 طالب وطالبة في جميع الأقسام، بما فيها وحدة الرعاية والتأهيل وطلاب مدراس الدمج الذي يوفر لهم المعهد الكتب المطبوعة ببرايل وعلى أقراص مدمجة إضافة إلى المتابعة المستمرة عن طريق المدرسين القائمين على الزيارات إلى هذه المدارس ليقدموا لهم المساعدة اللازمة في المواد الدراسية وخصوصاً المواد العلمية

جريدة الوطن 28-6-2010

الأنشطة والبرامج

whats-sub-block1.png

طلاب المعهد

whats-sub-block2.png
facebook Twitter Youtube Linkedin instagram