شروط التسجيل

أن يكون مكفوفا أو ضعيف البصر،
دون وجود أي إعاقة أخرى

ألبوم الصور

الشباب العربي التطوعي يزرع 54 شجرة بمعهد المكفوفين ويتحاور حول آماله وتطلعاته

قام كل مشارك في المعسكر الشبابي التطوعي الأول الذي تنظمه جمعية الكلمة الطيبة، برعاية الرئيس الفخري لجمعية الكلمة الطيبة سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة، بزراعة 54 شجرة داخل المعهد البحريني السعودي للمكفوفين، قبل أن يعقدوا جلسة حوارية بالمعهد بمشاركة أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للعمل التطوعي، وعدد من رؤساء الجمعيات الشبابية بعنوان: الشباب العربي.. آمال وتطلعات”.

23-5-12.jpg

وبدأ اليوم الثالث من أيام المعسكر الشبابي التطوعي، الأحد، بالحضور في الموعد المحدد إلى حديقة المعهد البحريني السعودي، لكي يزرع كل مشارك شجرة باسمه، وقد ساعدهم في مهمتهم التطوعية البيئية، أحمد ملحة رئيس الجمعية الجزائرية للعمل التطوعي، نظراً لأنه مهندس زراعي ويقدم برنامج صباحي يومي حول الزراعة بتلفزيون الجزائر.

عقب ذلك قامت الوفود الشبابية المشاركة بجولة داخل أقسام المعهد، للإطلاع على ما يقدمه من خدمات لأحد فئات الإعاقة في مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي، حيث أبدوا إعجابهم بالقسم الأكاديمي وقسمي الحاسوب والموسيقى.

ثم انطلقت أعمال الجلسة الحوارية بين الشباب العربي المشارك بالمعسكر وبين نظراءهم من رؤساء وأعضاء الجمعيات الشبابية، بعنوان: “الشباب العربي.. آمال وتطلعات”، وترأس الجلسة محمد البقمي، من المملكة العربية السعودية.

وقد عبر المشاركون جميعاً عن طموحهم بأن يمثل المعسكر آلية ناجحة وفعالة لتوحيد الجهود الشبابية على المستوى العربي، والاستفادة من الطاقات الشابة التطوعية في وطننا العربي. وبدورهم قدم الشباب البحريني المشارك في الحوار الشكر الجزيل للجهات المنظمة للمعسكر الشبابي، في الاتحاد العربي والكلمة الطيبة وعلى رأسهم سمو الشيخ عيسى بن علي و الأمين العام للاتحاد العربي يوسف الكاظم ورئيس جمعية الكلمة الطيبة حسن بوهزاع ، معتبرين أن المعسكر كان فرصة رائعة للالتقاء بنظرائهم العرب وإطلاق حوار شبابي لن ينقطع بعد ذلك، لأن مواقع التواصل الاجتماعي قربت المسافات البعيدة

الأنشطة والبرامج

whats-sub-block1.png

طلاب المعهد

whats-sub-block2.png
facebook Twitter Youtube Linkedin instagram